العراق والأردن يتفقان على مواصلة جهود مد خط أنبوب للنفط

21 تشرين2 2019
61 مرات

وكالة سومريون الاخبارية :

اتفق رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، ونظيره الاردني عمر الرزاز، الخميس، على مواصلة جهود بلديهما لمد خط أنبوب لتصدير نفط العراق عبر ميناء العقبة الأردني على البحر الأحمر.

جاء ذلك في مكالمة هاتفية تلقاها عبد المهدي من نظيره الأردني، وفق بيان صادر عن الحكومة العراقية .

وذكر البيان، أن “الطرفين عبرا عن فهمهما المشترك لما تمر به المنطقة وعن وقوفهما سوية أمام الصعوبات والأحداث التي يمر بها البلدان”.
ونقل البيان عن رئيس الوزراء الاردني دعمه للحكومة العراقية ولاستقرار العراق، كما أعرب نظيره العراقي عن الموقف نفسه مع الجارة الاردن وحكومتها وشعبها.

وأضاف البيان أن “الطرفين اتفقا على مواصلة الجهود فيما يخص خط انبوب النفط الاستراتيجي وتفعيل كافة الاتفاقات التي تم توقيعها خلال الفترة القصيرة الماضية”.
وكان الأردن والعراق قد وقعا في أبريل/نيسان 2013 اتفاق إطار لمشروع أنبوب بطول 1700 كيلومتر لنقل النفط، بكلفة نحو 18 مليار دولار، وسعة مليون برميل يوميا.
ويفترض أن ينقل الأنبوب النفط الخام من حقل الرميلة العملاق في البصرة (545 كيلومترا جنوب بغداد) إلى مرافئ التصدير في العقبة (325 كيلومترا جنوب عمان) ويزود الأردن بجزء من احتياجاته من النفط.
ويأمل العراق، وهو ثاني أكبر مصدر للخام في “أوبك”، أن يؤدي بناء هذا الأنبوب إلى زيادة صادراته النفطية وتنويع منافذه.
من جهتها، تأمل المملكة، التي تستورد 98% من حاجاتها من الطاقة، أن يؤمن الأنبوب احتياجاتها من النفط الخام، التي تبلغ حاليا نحو 150 ألف برميل يوميا، والحصول على مئة مليون قدم مكعبة من الغاز الطبيعي يوميا.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.