قصف جوي يستهدف قاعدة تابعة للحشد الشعبي شمالي بابل

قصف جوي يستهدف قاعدة تابعة للحشد الشعبي شمالي بابل

افاد مصدر أمني مسؤول، يوم الأربعاء، بأن طائرة مجهولة شنت قصفاً جوياً استهدفت به قاعدة عسكرية تابعة للحشد الشعبي ضمن قضاء جرف الصخر شمالي محافظة بابل العراقية.

وقال المصدر ، إن القاعدة تعرضت الى قصف جوي بثلاثة صواريخ، من دون الخوض بمزيد من التفاصيل.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤولين أميركيين وقلهم: نفذنا ضربات ضد مواقع للميليشيات المدعومة من إيران في العراق.

وكان الجيش الأمريكي، قد أعلن يوم السبت 20 من شهر كانون الأول الجاري، أن فصائل مدعومة من إيران أطلقت “عدة صواريخ باليستية” على قاعدة عين الأسد الجوية غربي العراق، ما أدى إلى إصابة عراقي واحد وإصابات محتملة في صفوف القوات الأمريكية.

و أكد البيت الأبيض، يوم الأحد، أن الولايات المتحدة تتعامل “بجدية بالغة” مع الهجوم الذي شنته فصائل مدعومة من إيران السبت على قاعدة عين الأسد غربي محافظة الأنبار.

وفي هذا الصدد، قال نائب مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون فاينر: “لقد كان هجوما خطيرا للغاية، باستخدام صواريخ باليستية شكلت تهديدا حقيقيا”، مردفاً: “سنرد من خلال إقامة الردع في حالات مماثلة ومحاسبة هذه الجماعات التي تواصل مهاجمتنا، ويمكنكم التأكد من أننا نتعامل مع هذا الأمر بجدية بالغة”.

summereon

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *